قول موريتانيا إن حادثة التفجير في الصحراء كانت خارج أراضيها بعد اتهامات الجزائر للمغرب

+ حجم الخط -

وخرجت موريتانيا ، للحديث رسميا عن موضوع التفجير ، وسقوط مواطنيها ، حيث قالت إنها خارج حدودها ، مؤكدة أنها ليست مستهدفة من قبلها.

موريتانيا تقول إن حادث القصف في الصحراء كان خارج أراضيها

وأكد المتحدث الرسمي باسم الحكومة محمد مع العينين ولد آي خلال مؤتمر صحفي ظهر اليوم مقتل مواطنين موريتانيين خلال الحادث.

مضيفا أن الحكومة ترحمهم وتقدم تعازيها لأسرهم. وكان التفجير الذي وقع الأحد الماضي خارج التراب الموريتاني بحسب الوزير ، ولم تستهدف موريتانيا منه.

لافتا إلى أنه إذا كانت هناك ضرورة لإصدار بيان من وزارة الخارجية لكان قد صدر.

اتهمت وزارة الخارجية الجزائرية ، الثلاثاء ، المغرب بتنفيذ “اغتيالات” لـ “مدنيين” ، دون أن تحدد المنطقة التي شهدها ، في وقت لم يصدر فيه بيان من الرباط.

وليست هذه هي المرة الأولى التي تتهم فيها الجزائر المغرب بتفجير مماثل ، إذ قالت في نوفمبر 2021 إن ثلاثة جزائريين قتلوا في تفجير منسوب إلى المغرب.

واستهدفت شاحنات تقوم برحلات بين موريتانيا والجزائر ، فيما علق مصدر مغربي لوكالة فرانس برس. وشدد وقتها على أن المملكة “لن تنجر” إلى حرب مع جارتها الشرقية.

منددا ما وصفه بـ “الاتهامات الحرة” ضد المملكة ، مؤكدا أن المغرب “لم ولن يستهدف أي مواطن جزائري ، بغض النظر عن الظروف والاستفزازات “.

وشدد: “إذا كانت الجزائر تريد الحرب ، فإن المغرب لا يريدها. لن ينجر المغرب إلى دائرة عنف من شأنها زعزعة استقرار المنطقة “.

كتابة تعليق

إعلان - بداية المشاركة